رونالدو والأخطاء التي لا تليق بنجم (العربي الجديد)

العربي الجديد

لقراءة المادة من الموقع الأصلي إضغط هنا

تحول النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، مرة جديدة إلى حديث المواقع والصحف الرياضية، وذلك بسبب اعتدائه على أحد لاعبي ريال بيتيس، ليُسجل خامس حادثة اعتداء شخصية في الدوري الإسباني.

وحصل رونالدو على بطاقتين صفراوين فقط في بطولة الدوري ولم يتعرض للطرد أبداً، رغم أنه ارتكب هذه الأخطاء غير الرياضية ضد الخصوم، وأصبحت تصرفات رونالدو في الأشهر الأخيرة تحت المساءلة القانونية، وقد تجسدت اعتداءات رونالدو بخمس حالات مُشابهة.

ركل لاعب لاس بالماس
في 31 أوكتوبر/تشرين الأول اتهمت الصحافة الرياضية الإسبانية النجم البرتغالي رونالدو بركله اللاعب من لاس بالماس، ديفيد سايمون، وهي الحالة التي لم يشاهدها الحكام خلال اللقاء، وتم كشفها بعد نهاية المباراة، وأصبحت حديث الساعة على مواقع التواصل الاجتماعي وفي المواقع الرياضية الإلكترونية.

ضربة إشبيلية
انتشر بعد نهاية مباراة إشبيلية وريال مدريد في الدوري الإسباني، فيديو لرونالدو يُظهر أن النجم البرتغالي ضرب لاعب إشبيلية، جريجورز كريشوفياك، وذلك في وسط الملعب عندما كان اللاعبان يركضان إلى الأمام، حيثُ حاول رونالدو ضربه بدون كرة.

مرفق في وجه ألفيش
في أول كلاسيكو بين “الكتالوني” و”الملكي”، وخلال الشوط الأول، الذي تقدم فيه برشلونة بأربعة أهداف نظيفة، كان رونالدو محظوظاً لعدم تلقيه البطاقة الحمراء، وذلك بسبب ضربه المدافع داني، ألفيش بمرفقه، وحتى أن الحكم لم يرفع البطاقة الصفراء في وجه النجم البرتغالي.

ركلة جديدة في خيخون
اصطدم رونالدو بلاعب من سبورتينغ خيخون، وخلال الاصطدام ظهر بوضوح في الفيديو أن رونالدو ركل اللاعب بقدمه، بشكل متعمد، لكنه بعد الاصطدام مباشرةً ظهر وكأنه تعرض لإصابة، الأمر الذي دفع حكم اللقاء إلى منح خطأ لمصلحة “الملكي”.

ركلة بيتيس الأخيرة
في المباراة الأخيرة، التي جمعت ريال بيتيس مع ريال مدريد خلال منافسات الجولة الـ 21 من الدوري الإسباني، وخلال هجمة مرتدة لصالح ريال مدريد، قام رونالدو بركل لاعب ريال بيتيس، فرانشيسكو مولينيرو، الأمر الذي أسفر عن سقوط اللاعب على الأرض، والكرة لم تكن بين اللاعبين، لذلك يمكن اعتباره اعتداء من دون كرة.