العربي الجديد

وجه أسطورة كرة القدم البولندية زبيجنيو بونيك وأيقونة يوفنتوس وروما السابق انتقاداته للنجم المصري محمد صلاح جناح روما، ردا على المقارنة بينهما في أسلوب اللعب والتمتع بالسرعة الشديدة.

وقال بونيك الذي يتولى رئاسة الاتحاد البولندي لكرة القدم حاليا في مقابلة لإذاعة أنكيو سبورت الإيطالية “هل كنت ألعب مثل صلاح؟ يجب أن تشاهد أشرطة مبارياتي أولا وبعدها سنتحدث”.

وتألق بونيك مع بولندا في كأس العالم 1982 وقاد بلاده للمركز الثالث والميدالية البرونزية، ثم حقق نجاحات رائعة مع يوفنتوس وشكل مثلثا متميزا بجانب ميشيل بلاتيني وباولو روسي ومن ثم انتقل لروما واعتزل في صفوفه.

وتابع بونيك “أنا فزت بكثير من الألقاب في الدوري والكأس وبلغت نهائيات عديدة، لكن صلاح يبدو واجهة جيدة في سوق الانتقالات، لكنه لا يخدم الفريق ويلعب بلا مبالاة حين يملك الخصم الكرة”.

وتوج بونيك مع اليوفي بالدوري والكأس في إيطاليا ودوري أبطال أوروبا وكأس الكؤوس الأوروبية والسوبر الأوروبي، وبعد انضمامه لروما حصد لقب كأس إيطاليا وصنف في 2004 ضمن أفضل 100 لاعب في التاريخ وفقا لاختيارات الفيفا.

ولا يزال صلاح يشق طريقه في الكالتشو بعد تألقه في فترة إعارة قصيرة لفيورنتينا في الموسم الماضي، قبل أن يتعاقد معه روما هذا الموسم وانطلق بشكل جيد قبل أن تعوقه الإصابة في الدربي أمام لاتسيو، فضلا عن التأثر بمسيرة “الذئاب” المتذبذبة والتي أسفرت عن إقالة المدرب رودي غارسيا وتعيين لوتشيانو سباليتي مؤخرا.