أعرب جويل ديلبلانك رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة اليد وعضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي، عن سعادته البالغة بالتواجد في مصر في التوقيت الحالي، وحضور منافسات البطولة الإفريقية لكرة اليد رقم 22 والمقامة في القاهرة خلال الفترة من 21 وحتى 31 يناير الجاري.

وقال ديلبلانك – في المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الجمعة بالصالة المغطاه باستاد القاهرة بحضور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد ، وخالد حمودة رئيس الاتحاد المصري للعبة – إن مصر أكدت استعدادها وجاهزيتها لاستضافة بطولة العالم لكرة اليد عام 2021، مشيرا إلى أن حفل افتتاح البطولة الإفريقية الذي أقيم أمس الخميس يؤكد قدرة مصر على تنظيم البطولات العالمية.

وأوضح ، أنه سبق له وأن حضر بطولة إفريقيا لكرة اليد مرتين من قبل في الجزائر والمغرب، مضيفا أن البطولة الحالية هى الأفضل والأكثر من الناحية التنظيمية.. وقال “أعلم مدى صعوبة تنظيم مثل هذه البطولات من الناحية الأمنية، وأدعو اللجنة المنظمة لكأس العالم القادمة بفرنسا أن تتبع الخطوات التي اتخذتها مصر في استضافة بطولة إفريقيا الحالية”.

ووجه ديلبلانك الشكر لحسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد ، وللاتحاد المصري لكرة اليد برئاسة خالد حمودة، بعد توجيه دعوة له لحضور حفل افتتاح بطولة إفريقيا في القاهرة، موضحا أن هناك عدد من المدربين الفرنسيين يحرصون على حضور المباريات من أجل متابعة بعض لاعبي المنتخبات الإفريقية.

وأشار رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة اليد إلى أن مصر تتمتع بحالة أمينة جيدة ، وباستقرار كبير، مؤكدا أنه سيغادر القاهرة غدا من أجل حضور مباراة المنتخب الفرنسي لكرة اليد أمام نظيره الكرواتي ضمن منافسات بطولة أوروبا لكرة اليد المقامة حاليا في بولندا.