اعتذر أحمد دويدار مدافع الزمالك عن إهدار ركلة الجزاء لفريقه أمام سموحة في الجولة 16 للدوري المصري في المباراة التي انتهت 1-1.

وأهدر دويدار ركلة جزاء وفريقه متأخرا بهدف أمام سموحة قبل أن يتعادل حمادة طلبة في الوقت القاتل.

وقال دويدار عبر قناة الحياة2: "قلت للاعبين إنني لو أستطيع تقبيل رأس كل مشجع لن أتردد".

وأضاف "أنا من النوع الذي يتحمل المسؤولية ولا أخشى المواجهة.. أي لاعب يمكن أن يهدر ركلة جزاء لكني أتحلى بالشجاعة التي تجعلني أعتذر".

وأشار دويدار "أرى أن المناخ الرياضي في مصر متوتر.. نحن قصرنا في الكرة المواسم الماضية ولا نريد تكرار توقف الدوري هذا الموسم بسبب أمور إدارية".

وأتم "للأسف نعاني من انعدام ثقافة الهزيمة والتعادل في مصر".