انتقلت صورته بين كل مواقع التواصل الاجتماعي مثل "فيس بوك" و"تويتر" و"إنستجرام"، طفل يرتدي قميصا صنعه من كيس بلاستيكي وكتب عليه اسم ليونيل ميسي والرقم 10.

ونجحت قناة 24 بتلفزيون كردستان في إيجاد الطفل العراقي وهو أحد معجبي البرغوث الأرجنتيني.

والطفل يسمى حميد ويعيش بمدينة دهوك بالعراق ويعشق نجم برشلونة ليونيل ميسي ويراه لاعبا رائعا.

وخلال الحوار أكد الطفل أن تلك الصورة له بقميص ميسي كانت منذ عامين.

ويحاول عشاق ميسي أصحاب الحساب الشهير لإحصائيات البرغوث على موقع التواصل الاجتماعي تويتر (ميسي10ستاتس) أن ينظموا لقاء بين اللاعب والطفل.

وظهر حميد في اللقاء مرتديا قميص برشلونة وبالطبع رقم 10 واسم ميسي وقال:"أنا أحب ميسي، هو لاعب ممتاز".