واصل النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم نادي باريس سان جيرمان، خلق الحدث بتصرفاته، حين قام بالتفاتة إنسانية تجاه أحد أطفال الملاعب، عندما تم تأخيره عن الصف وتقديم طفل آخر، لكي يوازي النجم السويدي، لكن الأخير قام بتصرف أخلاقي مبهر عندما تدخل لإعادة الطفل الأول إلى جانبه، مرسلا بذلك درسا أخلاقيا رائعا حول الشيم الإنسانية الراقية.
 
وجاء تصرف زلاتان قبل مباراة ناديه الباريسي ضد لوريان، لحساب مباريات الأسبوع 24 من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
 
وجدير بالذكر أن المباراة التي جمعت بين الفريقين، الأربعاء، انتهت بفوز باريس سان جيرمان بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد على لوريان، ليتصدر نادي العاصمة الترتيب العام برصيد 66 نقطة.