(إفي): قال المهاجم البرتغالي السابق باولو فوتري إن نادي ريال مدريد الإسباني عليه تغيير الكثير من الأشياء لكي يستمر مواطنه كريستيانو رونالدو في صفوفه.

وفي تصريحات لأحد برامج محطة (أوندا تشيرو) الإذاعية مساء الاثنين قال فوتري "أعتقد أن الفترة الأخيرة كانت غريبة بعض الشيء بالنسبة لكريستيانو. تعرض لصافرات استهجان ولم يتم معاملته بالمودة التي يحتاجها. الأمر تحسن بعض الشيء الآن مع وصول المدرب زين الدين زيدان".

وأضاف فوتري أن السؤال يكمن الآن فيما إذا كان كريستيانو سيستمر خلال الصيف المقبل مع النادي الملكي أم أنه سينتقل إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي أو باريس سان جيرمان الفرنسي".

ويرى فوتري أن مواطنه الملقب بـ"الدون" سيرحل نظرا لأن بقاءه يتطلب تغيير كثير من الأشياء.

أما عن مستقبل اللاعب فرناندو توريس، لاعب أتليتكو مدريد، أشار فوتري إلى أن أي لاعب سواء كان أساسيا أو على مقاعد البدلاء يحلم بالقيام بشيء كبير وبأن يتمكن بمفرده من حل مباراة مثلما فعل في السابق.

وأوضح "هذه هي مشكلة لاعبي خط الهجوم ولكنني سأثق دائما في فرناندو. إنه أسطورة بالنسبة لأتليتكو".