(إفي): قررت لجنة الاستئناف بالاتحاد الإسباني لكرة القدم الخميس تخفيف عقوبة إيقاف لاعب أتليتكو مدريد، البرازيلي فيليبي لويس، لمباراة واحدة بدلا من ثلاث، وهي العقوبة التي كانت أقرتها لجنة المسابقات بعد تدخله العنيف مع الأرجنتيني ليونيل ميسي وخروجه بالبطاقة الحمراء المباشرة.

وقبلت اللجنة الاستئناف الذي تقدم به النادي المدريدي وقررت تخفيف العقوبة لمباراة واحدة، عوضا عن ثلاث، وفقا للمادة 123 من القانون التأديبي للاتحاد الإسباني، مع فرض عقوبة قدرها 350 يورو على النادي و 600 على اللاعب.

ووفقا لرأي اللجنة فإن "السبب الوحيد الذي دفع (لجنة المسابقات) لتطبيق أقصى درجات العقوبة هو خطورة الفعل الذي أقدم عليه اللاعب، دون توضيح أي تفاصيل خاصة بهذا الفعل، وهو ما يبدو أيضا أن تقرير الحكم لم يتضمنه".

يشار إلى أن نادي أتليتكو مدريد قد تقدم باستئناف الأربعاء ضد قرار لجنة المسابقات بإيقاف البرازيلي فيليبي لويس لثلاث مباريات بعدما خرج مطرودا بالبطاقة الحمراء المباشرة خلال مباراة الفريق أمام برشلونة يوم السبت الماضي في الجولة الـ22 لليجا إثر تدخله العنيف مع الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي استطاع إكمال المباراة بشكل طبيعي.

ووصف مسئولو النادي المدريدي العقوبة ضد الظهير البرازيلي الأيسر بـ"الغير مستحقة".

وسيغيب لويس عن مواجهة الروخيبلانكوس المقبلة أمام إيبار في الدوري.