مازالت أزمة ملعب مباراة القمة المقبلة بين الأهلي والزمالك قائمة.. وذلك بعد إخطار مسؤولي الناديين بإقامة اللقاء في استاد برج العرب.

ويرفض الزمالك ورئيسه مرتضى منصور خوض مباراة القمة في برج العرب، بداعي أن الجدول المرسل من اتحاد الكرة مطلع الموسم يحدد إقامة اللقاء في بتروسبورت.

وعلى ذلك، قال جمال علام عبر قناة (أون تي في) يوم الخميس: "الأهلي حدد ملعب برج العرب بداية الموسم ولم يختر بتروسبروت".

وأضاف "الأهلي اختار اللعب في أحد الملاعب الثلاثة استاد القاهرة أو الدفاع الجوي أو برج العرب بداية الموسم".

"ويسري النظام على أننا من نُجلب الموافقة الأمنية بدلا من الأندية.. أرسلنا للأمن ورد علينا بالموافقة على إقامة المباراة في برج العرب".

وأتم "لو الأمن قرر غدا نقل المباراة لشرم الشيخ ستلعب في شرم الشيخ".

أما عامر حسين رئيس لجنة المسابقات فقد أكد أن الأهلي اختار استاد الكلية الحربية.

وقال عامر حسين: "المباراة هي مباراة الأهلي.. وبعد 2011 أصبحنا نخاطب الأمن بدلا من الأندية للحصول على الموافقات الأمنية".

وأضاف "الأهلي اختار استاد الدفاع الجوي أو الكلية الحربية أو استاد القاهرة".

وتابع عامر حسين "الأمن اشترط إذا أقيمت مباراة القمة في القاهرة ستلعب في بتروسبورت.. وكان هذا قرارا أمنيا".

وشدد رئيس لجنة المسابقات على أن المباراة هي مباراة الأهلي ومن حقه اختيار ملعب المباراة.

وأوضح "اتحاد الكرة لم يطلب الملعب، النادي يخاطبنا باختيار الملعب ومن ثم نخاطب الأمن أولا ثم الأمانة العامة".

وتابع "إذا رفض الأمن سيكون الأمر منتهي بالنسبة للأمانة العامة، وإذا وافق ننتقل بعد ذلك للأمانة العامة".

وأتم عامر حسين "نحن في ظروف بلد.. والأمن هو من يحدد ملاعب المباريات وعلينا التكاتف من أجل تسيير الأمور".

ورفض رئيس لجنة المسابقات التعليق على في حالة عدم حضور الزمالك لملعب برج العرب يوم الثلاثاء المقبل.