aaa7747fc7.jpgلم يمض شهر بعد على التحاق لاعب خط الوسط المغربي الدولي يونس بلهندة إلى صفوف شالكه، حتى حصد انتقادا شديد اللهجة من مدرب الفريق أندريه بريتنريتر، الذي هدده بدكة البدلاء إن لم يحسن مستواه.
انتقاد صريح وقوي، ذلك الذي وجهه مدرب فريق شالكه أندريه بريتنريتر إلى اللاعب المغربي يونس بلهندة المنتقل حديثا إلى صفوف الفريق الألماني. فحسب بريتنريتر لعب بلهندة بشكل "جيد لدى التحاقه بالفريق، لكن أداءه في الأسبوعين الأخيرين تراجع أثناء التمرينات".

وأضاف مدرب شالكه، في المؤتمر الصحفي الذي عقده الفريق على ضوء الاستعدادات الجارية قبيل مباراته أمام فولفسبورغ السبت القادم (السادس من فبراير/ شباط 2016)، أن أداء بلهندة الأخير غير كافٍ لكي يضمن أحقيته في اللعب، وقال المدرب إنه وجه هذه الرسالة إلى اللاعب شخصيا.

وعند انطلاق منافسات الإياب للدوري الألماني لكرة القدم، لم يكمل بلهندة اللعب في مباراة الفريق أمام فيردر بريمن، وقام المدرب باستبداله في آخر نصف ساعة من عمر المباراة. وأثناء فوز شالكه على دارمشتات في منافسات الأسبوع الماضي (المرحلة 19 من منافسات البوندسليغا) لم يلعب بلهندة دقيقة واحدة ليمكث طيلة اللقاء على دكة البدلاء.

في المقابل، امتدح بريتنريتر زميله أليساندرو شوبف المنتقل أيضا إلى الفريق أثناء العطلة الشتوية، موضحا أن الأخير "اندمج على الفور في اللعب، وكان رائعا. فقد أبلى بلاءَ حسنا، كما أنه يتميز بشخصية رائعة".

وكان نادي شالكه قد استعار بلهندة من فريق دينامو كييف الأوكراني حتى نهاية الموسم. وفور إكمال الصفقة التحق بلهندة بزملائه في المعسكر التدريبي الذي أقيم بولاية فلوريدا الأمريكية. وآنذاك كان المدرب من أكبر المعجبين بالدولي المغربي واصفا إياه "بالسريع، والنشيط والقادر على إحراز الأهداف وصناعتها".

وفاز بلهندة، الذي شارك في 33 مباراة مع المنتخب المغربي، بلقب الدوري الفرنسي مع مونبلييه في 2012 وبلقب الدوري الأوكراني العام الماضي مع دينامو كييف.

وقد تصبح مباراة الفريق يوم السبت القادم أمام ضيفه فولفسبورغ، ذات أهمية قصوى بالنسبة لبلهندة إذا أراد انتزاع رضا المدرب، خاصة وأن شالكه مطالب بالفوز على أرضه أمام فولفسبورغ ليس فقط من أجل تعزيز فرصه في ضمان أحد المراكز المؤهلة للمسابقات الأوروبية، وإنما أيضا للثأر من وصيف الموسم الماضي الذي هزمه أمام جمهوره بثلاثة أهداف دون رد.
add387861f.jpg