روبرتس انضم إلى سيلتيك الأسكتلندي (/Getty)

لقراءة المادة على الموقع الأصلي أنقر هنا

يعتبر الجناح الإنجليزي الشاب باتريك روبرتس أحد أهم اللاعبين الصاعدين، فاللاعب الذي بدأ مسيرته في (إي إف سي ويمبلدون) في سن الـ13 عاماً، وبعدها وقّع أول عقد احترافي له في سن الـ17 عاماً سنة 2014 مع نادي فولهام، قبل أن يحط رحاله في موسم 2015 مع نادي مانشستر سيتي في صفقة كبيرة بالنسبة لعمره بلغت 12 مليون جنيه إسترليني.

الجناح الشاب صاحب الـ18 عاماً، سوف يكون في الفترة المقبلة صحبة نادي سيلتك الأسكتلندي، حيث انضم إليه بعقد إعارة أخيراً، ويرى روبرتس نفسه يلعب مثل معشوقه الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة وقد صرح لصحيفة الديلي ميل: “أقوم بمحاولات لأكون مثل ميسي، لقد شاهدته لسنوات، وهو مثلي الأعلى”.

ويضيف روبرتس الموهبة الشابة المنتظرة في عالم كرة القدم: “أحاول في المباريات نسخ ما يقوم به ميسي، وهذا أمر طبيعي بالنسبة لي، لأنني ألعب بالقدم اليسرى مثله، وأنا أميل للتحرك بنفس الطريقة التي ينتهجها، لقد درست تحركاته على موقع يوتيوب، أشاهد كل ما يقوم به بشكل دائم، من وجهة نطري إذا أردت أن تكون الأفضل، فعليك التعلم من الأفضل”.

هذه التصريحات قد تجعل الضغوط تزداد عليه في الفترة القادمة، خاصة بسبب كلفة انتقاله العالية إلى نادي السيتي، فمبلغ 12 مليون جنيه إسترليني ليس سهلا للاعب كرة قدم، وهذا الأمر دفع السير تريفور بروكينغ، وهو لاعب كرة قدم إنجليزي سابق، قضى حياته صحبة نادي نيوكاسل الإنجليزي، للإشادة بروبرتس، وأكد أنه قادر على مساعدة إنجلترا للفوز بنهائيات كأس الأمم الأوروبية 2020.