بعدما عاد من جديد للتعليق عن طريق مباراة إنبي والأهلي ضمن بطولة الدورى العام والتى انتهت بفوز الأحمر بهدفين دون مقابل، تصدر مجدي عبد الغني مواقع التواصل الاجتماعي.

تحدث FilGoal.com مع مجدي عبد الغني الذى حيث أعرب عن سعادته بالعودة إلى تجربة التعليق على المباريات مجددا.

وقال "البلدوزر" في تصريح خاص لـFilGoal.com "لم أعلق على أي مباراة منذ حوالي 12 عاما".

وأضاف " آخر مرة علقت فيها كانت في 2004، وتحديدا في بطولة الأمم الأوروبية مع اتحادات الإذاعات العربية".

وكشف مجدي عن سر ابتعاده عن التعليق الكروي طيلة السنوات الماضية حيث كشف "الناقد الرياضي إبراهيم حجازي رئيس تحرير الأهرام الرياضي الأسبق كان وراء ذلك".

وشرح "حجازي تقدم بشكوى ضده لرئيسة اتحاد الإذاعة والتليفزيون في 2002 بعد أن علقت على مباراة البرازيل وتركيا في الدور الأول من كأس العالم".

وأردف صاحب أشهر ضربة جزاء فى الكرة المصرية "كنت قد علقت على مباراة البرازيل وتركيا بطريقة أثارت الجدل وإعجاب الجميع إلا أنني فوجئت بعد ذلك باتحاد الإذاعة والتليفزيون يمنعني من التعليق على مباريات أخرى بناء على شكوى إبراهيم حجازي الذى غضب لأنني استخدمت إيفيهات من عينة (بيهجص) تعليقا على إدعاء ريفالدو نجم البرازيل وقتها الإصابة بزجاجة ألقيت من مدرجات جماهير تركيا".