أحرز لويس سواريز أربعة أهداف وأضاف ليونيل ميسي ثلاثية ليضمن برشلونة تقريبا التفوق في قبل نهائي كأس ملك اسبانيا لكرة القدم بعدما سحق فالنسيا 7-صفر في لقاء الذهاب الأربعاء.

ولم تكد تمر سبع دقائق حتى وصلت الكرة إلى نيمار بعد تمريرة سيئة من أندريه جوميز لاعب فالنسيا في وسط الملعب وانطلق للأمام ومرر إلى سواريز الذي أطلق تسديدة في شباك ماثيو رايان.

وتقدم برشلونة بهدفين عندما أرسل سيرجيو بوسكيتس تمريرة طويلة في اليمين أعادها اليكس فيدال إلى سواريز ليضع الكرة في مرمى رايان.

وواجه برشلونة صعوبات من أجل احتواء هجوم برشلونة بينما صنع نيمار وميسي وسواريز فرصا خطيرة كما يحلو لهم تقريبا.

ونادرا ما اقترب فريق المدرب جاري نيفيل من مرمى الحارس اندريه تير شتيجن مع تقديم برشلونة لواحد من أفضل عروضه هذا الموسم في ظل مشاركة اندريس انيستا وميسي في قبل نهائي كأس الملك للمرة التاسعة في عشرة مواسم.

وسجل ميسي الهدف الثالث بعد تمريرة بالكعب من نيمار.

وفي نهاية الشوط الأول احتسبت ركلة جزاء لبرشلونة حين أعاق شكودران مصطفي ميسي ليتم طرده لكن نيمار سدد في القائم ليترك النتيجة عند 3-صفر مع نهاية الشوط الأول.

وشارك الروسي دينيس تشيريشيف كبديل مع فالنسياقبل أن يسجل ميسي الهدف الرابع في الدقيقة 59 عقب تلقيه تمريرة بالكعب من سواريز ليتجاوز اثنين من المدافعين.

ووضع فالنسيا الكرة في الشباك في الدقيقة 69 بعد تمريرة من تشيريشيف إلى رودريجو لكن الهدف ألغي بداعي التسلل ثم أكمل ميسي ثلاثيته.

وهز سواريز الشباك مرتين في اخر سبع دقائق بضربة رأس من تمريرة ادريانو العرضية وتسديدة عقب كرة من اردا توران ليرفع مهاجم اوروجواي رصيده إلى تسعة أهداف في اخر خمس مباريات.

وستقام مباراة الاياب - التي يستطيع فيها برشلونة اراحة لاعبيه الكبار - في فالنسيا يوم الأربعاء القادم.