قامت والدة البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني وابنه الصغير جونيور، الاثنين، بقضاء يوم ممتع بمدينة مراكش، حيث كانت وجهتهم ساحة "جامع الفنا" التي تحظى بشهرة واسعة. 

ونشرت والدة "الدون" مجموعة أخرى من الصور خلال جولتها بالمدينة الحمراء، بالإضافة إلى زيارة ساحة "جامع الفنا"، حيث ظهرت في صورة تذكارية رفقة جونيور مع الباعة.

اختار كريستيانو رونالدو، السفر إلى المغرب رفقة عائلته لوضع حد للشائعات التي تلاحقه خلال الفترة الأخيرة بسبب زياراته المتكررة والمثيرة للمغرب.

      

رونالدو، الذي حط الرحال في المغرب، خلال ساعات متأخرة من ليلة الأحد، مباشرة بعد المباراة التي سحق من خلالها النادي الملكي ضيفه إسبانيول، وانتهت بسداسية نظيفة، سجل خلالها الدون "هاتريك"، منحه صدارة هدافي "الليغا"، ظهر في صورة واحدة رفقة ابنه جونيور عبر حسابه الرسمي على "إنستغرام".