حذر يورجن كلوب مدرب ليفربول نظيره جوسيب جوارديولا الذي سيتولى تدريب مانشستر سيتي في الموسم المقبل أنه سيجد صعوبة بالغة في الفوز بالدوري الإنجليزي عكس الدوري الألماني.

وكان نادي مانشستر سيتي قد أعلن في بيان رسمي أمس الاثنين أن بيب جوارديولا هو مدرب الفريق في الموسم المقبل خلفا لمانويل بيللجريني المدرب الحالي والتي تنتهي ولايته بنهاية الموسم الجاري.

وفي تصريحات نقلتها صحيفة "جارديان" الإنجليزية قال كلوب: "أنا حقا أتمنى لكل الناس حول العالم في تجنب مواجهة مانشستر سيتي، إنه ناد لديه إمكانيات ليست سيئة على الصعيد المادي، ويجب أن نقول أن جوارديولا شخص ذكي".

وأضاف مدرب ليفربول "هو لم يختر مانشستر سيتي بسبب صداقته مع بعض الأشخاص هناك، هو لن يكون أسوأ فريق في العالم في الموسم المقبل، لكنني أحب كرة القدم لأن المعطيات لا تعني شيئا على الإطلاق وأظهرنا أن تلك الفرق يمكن التغلب عليها".

وتابع "سوف نرى ما سيحدث، لكن لا يمكنني ألا أبدي اهتمامي بتوليه المهمة مثل الآخرين، سأراه لأول مرة ربما في يوليو أو أغسطس، هي مدة طويلة للغاية، هو سوف يستمتع بالدوري لأنه دوري كبير، وتوجد مواجهة حقيقية ومنافسين متميزين".

واستطرد مدرب بروسيا دورتموند السابق "لا أعتقد أن الوضع سيكون مشابها لما كان عليه في إسبانيا في فترته مع برشلونة، أو في ألمانيا وفترته مع بايرن ميونيخ، لكن بكل تأكيد مانشستر سيتي لديهم إمكانيات جيدة وسنحاول أن نقهرهم".

وتواجه المدربان سابقا حينما كان كلوب مدربا لبروسيا دورتموند وبيب هو مدرب العملاق البافاري وفاز يورجن في 3 مواجهات وفاز جوارديولا في نفس العدد من المباريات بين الفريقين، وتعادلا في مواجهة (تم حسمها بركلات الترجيح لصالح دورتموند في نصف نهائي كأس ألمانيا العام الماضي).