قال شريف علاء ظهير أيسر الزمالك المعار لبتروجيت إنه اختار الانضمام للفريق البترولي رغم اقترابه الشديد من الداخلية بعد "صلاة استخارة" رجحت كفة فريقه الحالي.

وكان الظهير المنتقل مطلع الموسم من المقاولون للزمالك ولم يشارك كثيرا قد اقترب بشدة من الداخلية قبل أن تتغير وجهته في اللحظات الأخيرة إلى بتروجيت.

وأضاف علاء لـFilGoal.com "هذا بجانب الدور الكبير الذي لعبه وجود حمادة أنور المدير الإداري السابق في الزمالك كمدير إداري لبتروجيت".

وعن اللعب تحت قيادة طلعت يوسف، قال علاء: "هو مدير فني محترم جدا ويشرفني اللعب تحت قيادته، هذا بجانب الاستقرار الكبير في بتروجيت".

ويحتل فريق المدرب طلعت يوسف المركز السابع بـ23 نقطة.

وعن توقيعه لمدة عام ونصف مع بتروجيت قال: "أشعر أن تلك الفترة كافية لاستعادة مستواي وإثبات أني لاعب جيد والعودة للزمالك من أجل اللعب".

وأتم "تركت 350 ألف جنيه من مستحقاتي لدى الزمالك لأني أحتاج المشاركة وكان لابد من فعل ذلك حتى تنتهي الأمور بإعارتي".