كشف أحمد العقيل عضو مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم أن الاتحاد السعودي يدرس إقامة جولة من دوري المحترفين خارج البلاد، مشيرا إلى أن رابطة الدوري الإنجليزي تفكر هي الأخرى في مثل هذه الخطوة.

ووضع المسؤول استبيان رأي سريع عبر "تويتر" من أجل معرفة الآراء، وظهرت الأرقام بين مؤيد ومعارض للفكرة، مع زيادة عدد المعترضين بشكل لافت بنسبة تصل إلى 70 %، لكن تبقى الفكرة محل اهتمام الجميع.

تعتبر هذه الخطوة تسويقية بحتة، فالدوري السعودي يسير على خطى البريمرليج، من حيث زيادة نسب المشاهدة، وبيع حقوق البث التليفزيوني، مع التمتع بعلامة تجارية عظيمة في الداخل والخارج.

وكما يعتبر الدوري الإنجليزي هو الأشهر في أوروبا، يتجه دوري جميل إلى نفس التفوق، بزيادة شعبيته ومضمونه في مختلف الدول العربية وبلاد الشرق الأوسط.

أقيم السوبر السعودي من قبل في لندن، ومن الممكن تكرار التجربة في بطولة الدوري خلال جولة واحدة، سواء في دولة عربية شقيقة أو دولة أوروبية شهيرة.

فكرة لعب أكثر من مباراة محلية على النطاق الدولي أمر أكثر من ممتاز، تعبر الكرة السعودية عن نفسها في المحافل العالمية، مع وجود رعاة يتحملون الجانب المادي المرهق على بعض الأندية الصغيرة، بالإضافة إلى الانفتاح الجماهيري على بلدان أخرى، كما حدث في قمة الهلال والنصر بالصيف.

تعارض بعض فئات الجمهور السعودي هذه الفكرة، حيث أن الحضور الجماهيري من الأساس قليل في الملاعب السعودية، بالتالي مسألة وجود جماهير غفيرة بالخارج سيكون أمر صعب.

كذلك من الممكن لعب مباراة واحدة بالخارج، لكن كل مباريات الأسبوع يراه البعض أمر سلبي ويتجه إلى الترويج الفارغ لا أكثر أو أقل، في انتظار مزيد من وجهات النظر.