يبدو أن أيام الفرنسى باتريس كارتيرون المدير الفني للأهلى داخل القلعة الحمراء أصبحت معدودة، بعد اتخاذ إدارة النادى قرارًا سريًا بإقالة المدرب الفرنسي حال توديعه للبطولة العربية، ويواجه الأهلى الوصل الإماراتي غدًا الخميس على ملعب الأخير فى إياب دور الـ16، بعد التعادل إيجابيًا فى القاهرة 2-2.

وتتجه النية داخل إدارة الأهلى لتوجيه الشكر لكارتيرون حال توديع البطولة العربية أمام الوصل الإماراتي، رغم وجود معارضة لفكرة إقالته لمخالفة هذا الأمر لأعراف النادى، الذى لا يُقدم على تغيير مدير فنى فى وسط الموسم مهما كانت النتائج، إلا أن الغضب الجماهيرى على خلفية خسارة بطولة دورى أبطال أفريقيا، ومن بعدها حال خسارة البطولة العربية،، سيكون فى وقتها تغيير الجهاز الفني بالكامل ضرورة بحسب وصف مسئولى الأهلى.

وأكد مصدر داخل إدارة الأهلى أن الاتجاه الأقرب حال رحيل كارتيرون منح المسئولية لمدرب محلي، على أن يتم منح محمد يوسف صلاحيات مدير الكرة فقط، ويتم إضافة مدرب أخر لتشكيل الجهاز الفني، كما يوجد اتجاه أخر يمنح المسئولية الفنية لمحمد يوسف، على أن يتم تعيين مدير كرة جديد فى التشكيل الجديد لجهاز الكرة.