يخضع محمود الخطيب رئيس النادي الاهلي اليوم ،الأثنين، لعملية جراحية في ألمانيا لإستئصال ورم في الرقبة يضغط علي الحبل الشوكي وهو ما تسبب في آلام العمود الفقري التي يعاني منها منذ عدة أشهر. 

كان الاهلي قد أعلن الخميس الماضي عن مرض الخطيب عبر بيان قال فيه:"عاد محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي بالأمس من ألمانيا بعد إجرائه بعض الفحوصات الطبية، والتي كشفت عن ضرورة إجراء عملية جراحية عاجلة لإستئصال ورم في الرقبة يضغط علي الحبل الشوكي، وهو ما تسبب في آلام العمود الفقري التي يعاني منها منذ عدة أشهر."

وتابع البيان: " كان الخطيب قد اكتشف وجود هذا الورم في شهر أغسطس الماضي، ولكنه فضل ألا يعلن عنه وقرر تأجيل العملية الجراحية المرة بعد الأخري لإرتباطه بإعداد لائحة النظام الأساسي للنادي الأهلي، ثم مفاوضات عقود الرعاية الجديدة، ثم مساندة الفريق الأول لكرة القدم الكرة للنادي بعد وصوله للأدوار النهائية في بطولة أفريقيا."

وأضاف: "إلا أن الطبيب المعالج لمحمود الخطيب حذر من خطورة تأخير التدخل الجراحي لأكثر من ذلك، وقرر إجراء العملية الجراحية اليوم الإثنين 19 نوفمبر الجاري."