تمسك مجلس إدارة نادى الزمالك، بإقامة اجتماع الجمعية العمومية الطارئة الخميس المقبل والتى أعلن عنها منذ أيام بعد الأزمات المتلاحقة بين رئيس النادى واللجنة الأولمبية المصرية من ناحية وبعض الاتحادات القارية من ناحية أخرى مثل الاتحاد الأفريقى لكرة القدم ونظيره بكرة اليد وصدور قرارات بإيقافه لمدة عام عن حضور كل المناسبات .

 

ويعكف مجلس الزمالك يوميًا على التنبيه بإقامة الجمعية العمومية فى موعدها المعلن بالصحف القومية من خلال الإذاعة الداخلية ومطالبة الأعضاء بضرورة الحشد والتواجد فى مقر النادى لمواجهة المؤامرات التى تحاك ضد النادى وفقًا لوجه نظر مسئوليه .

 

من جانبه أكد محمد سويلم المدير التنفيذى لنادى الزمالك، إقامة الجمعية العمومية الطارئة المقرر لها يومى الخميس والجمعة بشكل طبيعى مشددًا على عدم اشتراط الحصول على موافقة أى جهة رسمية لإقامة الاجتماع بعدما ترددت أنباء خلال الساعات الماضية حول رفض وزارة الشباب والرياضة انعقاد العمومية الطارئة ومطالبة النادى بالحصول على موافقة اللجنة الأولمبية .

 

وقال محمد سويلم لـ"اليوم السابع" إن لائحة الزمالك تضع بعض الشروط لإقامة الجمعية العمومية الطارئة ليس من بينها الحصول على موافقة وزارة الرياضة أو اللجنة الأولمبية وبالتالى لا يوجد داعى لحدوث ذلك مشددًا على إقامة الجمعية العمومية الطارئة فى موعدها المحدد والنادى يقوم بإنهاء كل الترتيبات الخاصة بإقامتها خلال الوقت الحالى .