أكد مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك فى المؤتمر الصحفى الذى عقده فى النادى، أن سيتقدم ببلاغ للنائب العام ضد حازم إمام وهشام نصر وخالد ناصف سليم وياسر إدريس، معلناً شطبهم من عضوية النادى بعد موافقتهم على بيان اللجنة الأوليمبية.

وقال رئيس الزمالك، "إنهم وقفوا ضد ناديهم، حازم من أحبوه من ناشئى الزمالك وافق على خوضهم المباريات خارج النادى.. وقفت معه عند عودته من إيطاليا.. أشعر بالخجل لك على وقوفك ضد النادى وإقرارك بعدم لعب المباريات بالنادى، وإلا كان الفريق مهزوماً، لا يا حازم أنت المهزوم والمقهور"، على حد وصفه.

وانتقد مرتضى منصور موقف حازم إمام عضو مجلس اتحاد الكرة وعضو اللجنة الأولمبية، وموقف ياسر إدريس رئيس اتحاد السباحة، مشددا على أن نادى الزمالك وقف مع حازم بعد عودته من الاحتراف، ولكن "الثعلب" وافق على نقل أنشطة النادى خارج القلعة البيضاء.

وكانت لجنة الانضباط التابعة لـ"الكاف" قررت إيقاف مرتضى منصور لمدة عام كامل وتغريمه 40 ألف دولار، بعد التصريحات التى أدلى بها فى وقت سابق ضد أحمد أحمد رئيس الاتحاد الأفريقى وعمرو فهمى سكرتير الاتحاد الأفريقى، بخلاف قرار اللجنة الأولمبية بتجميد رئيس النادى.