تحفظ النادى الأهلى على المشاركة فى دور الـ32 لكأس مصر بدون الدوليين، بعد أن كان هناك اقتراح بداية الموسم من لجنة المسابقات بخوض فرق الممتاز مباريات دور الـ32 فقط بدون الدوليين لضيق الوقت وكثرة البطولات هذا الموسم، سواء دورى الأبطال الأفريقى والكونفدرالية والبطولة العربية والدوري.

 

وجاء تحفظ الأهلى لأنه أكثر الأندية تضررا من هذا القرار، خاصة أن هناك أكثر من لاعب من صفوفه ينضم للمنتخب الأول سواء فى مصر أو منتخبات أخرى إلى جانب تواجد أكثر من لاعب فى صفوف المنتخب الأوليمبى، وهو ما سيتسبب فى أزمة بغياب معظم عناصره الأساسية ما ينذر بأزمة خلال الفترة المقبلة.