" زى السمك " هو القول الأنسب الذى ينطبق على حال 3 لاعبين بالدورى المصرى ، حيث  أنهم لا يستطيعون الاستمرار فى غير مياههم التى تعودوا عليها ، وهم الثلاثى حسام باولو ، و خالد قمر، وأحمد الشيخ .

فقد تألق باولو و الشيخ وقمر مع أنديتهم ، وبعد انتقالهم لأندية أخرى، ضعف مستواهم ، وابتعدوا عن الأضواء و خفت بريقهم، ولكن بمجرد عودتهم مرة أخرى، لأنديتهم السابقة يعودون للتألق و يلفتون الأنظار مرة أخرى، وكأنهم لا يستطيعون التركيز فى الملعب إلا فى أندية بعينها، مثل السمك الذى لايستطيع التنفس إلا فى الماء، فقد حصل باولو على لقب هداف الدورى فى الداخلية، وضعف مستواه فى الزمالك، وهو ما حدث أيضا مع خالد قمر لاعب الاتحاد والذى لم يقدم جديد مع الزمالك، بالإضافة إلى أحمد الشيخ الذى يجسد فيلم " رايح جاى" على الأهلى والمقاصة، فكلا من اللاعبين الثلاثة لم يفلح فى ناديى القمة، وشهد تواجدهم فى الأندية الأخرى كالداخلية و المقاصة والاتحاد التى تٌعد أندية " غلابة " فى خريطة الدورى فزعيم الثغر والداخلية  يصارعان فى المواسم الأخيرة من أجل البقاء.

ba3f5e2d5e.jpg

حسام باولو

بدأ باولو مسيرته مع الكرة فى نادى الداخلية ، واستطاع أن يحقق لقب هداف الدورى ، موسم 2014/2015 ، ورغم أنه حقق نفس اللقب بعد الانتقال لسموحة ، إلا انه انتقل بعد ذلك إلى الزمالك ولم يحقق أى إضافة للفريق الأبيض ، وخلال الانتقالات الصيفية الماضية رحل إلى الداخلية ، على سبيل الإعارة دون مقابل مادى ، حيث رحل مجانا ، ولم تنتهى رحلة اللاعب فى المستطيل الأخضر ، بل أنه فور عودته إلى الداخلية  تمكن علاء عبد العال المدير الفنى للفريق من إعادته مرة أخرى إلى مستواه ، حيث استطاع باولو تسحيل هدفان حتى الان لفريقه ، ليكشف عن نيته فى العودة إلى سابق مستواه الذى تعود عليه الجمهور .

5bff188ad2.jpg

 أحمد الشيخ

شهد عام 2015 تألق لافت لأحمد الشيخ لاعب فريق مصر المقاصة ، ودخل دائرة اهتمام وصراع بين مسئولى القطبين الاهلى والزمالك ، و بعد ازمة كبرى تم انتهاءها بارتداؤه قميص الفريق الأحمر  ، ولم يلفت اللاعب نظر أى مدير فنى توالى على القلعة الحمراء ، و لم يشارك كأساسيا مع الفريق ولم تظهر بصماته مع الأهلى ، حتى تمت إعارته إلى المقاصة فريقه السابق ، ليحقق لقب هداف الدورى ، وبعد انتهاء إعارته رفض الأهلى بيع اللاعب ، و عاد مجددا إلى القلعة الحمراء ، ولكنه لم يقدم أى جديد أيضا ، و لم يحتفظ ببريقه الذى عهدته عليه الجماهير وقت ارتداؤه قميص الفريق الفيومى  ، و تشهد الفترة الحالية رغبة من مسئولى المقاصة من أجل عودة اللاعب مرة أخرى على سبيل الإعارة .

bf32b87e5c.jpg

خالد قمر 

خالد قمر ، رغم أنه بدأ مسيرته فى نادى اتحاد الشرطة، إلا أنه جسد دورالرحالة ، فى الاجيبشيان ليج ، حيث انتقل الى الزمالك ، لم يقدم أوراق اعتماده لدى المدير الفنى ، فانتقل إلى الاتحاد السكندرى وتألق فيه ، ثم انتقل إلى سموحة  ومنه إلى الزمالك ، ولأنه لم يقدم جديد فانتقل إلى الانتاج الحربى وتالق مع الفريق الحربى ، ثم عاد مرة أخرى إلى الاتحاد السكندرى ، بإحرازه 4 أهداف حتى الان ، منها 3 أهداف فى الدورى و هدف أمام الترجى فى البطولة العربية .