تواجه مباراة منتخب مصر أمام سوازيلاند المقرر لها 12 أكتوبر المقبل باستاد السلام أزمة، قد تدفع مسئولو اتحاد الكرة لنقل المباراة لملعب آخر وذلك بسبب سعة استاد السلام الذى يتسع لـ25 ألف مشجع فقط وصعوبة استيعابه للجماهير المقرر حضورها اللقاء  فى مباراة سوازيلاند.

وقال ثروت سويلم المدير التنفيذى لاتحاد الكرة، أن المجلس يدرس نقل المباراة لاستاد القاهرة الذى يخضع لإصلاحات وفى حالة صعوبة إقامته هناك من المرجح إعادة المباراة لبرج العرب فى حالة الإقبال الجماهيرى على اللقاء.