يخوض فريق النادى الأهلى اختبارً كروياً صعباً للغاية عندما يحل ضيفاً ثقيلاً على فريق حورويا الغينى على ملعب 28 سبتمبر،  بالعاصمة الغينية كوناكرى فى ذهاب دور الثمانية لبطولة دورى أبطال أفريقيا فى السادسة، مساء اليوم الجمعة .

صعد الأهلى بعد تصدره المجموعة الأولى برصيد "13" نقطة، فى حين جاء صعود حوريا كوناكرى بطل غينيا كثانى المجموعة الثالثة، برصيد "9" نقاط.

الأندية الغينية لم تلتق مع الأندية المصرية سوى فى مرتين فقط مع المقاولون العرب وحرس الحدود بواقع 4 مواجهات وسجل المصريين العلامة الكاملة فى هذه المباريات بالفوز فى كل المواجهات الأربعة ذهاباً وإياباً .

حوريا الغينى كان له مواجهة سابقة مع نادى المقاولون العرب فى عام 1983، وخسر ذهابًا فى غينيا بهدف، وإيابًا فى القاهرة بثلاثية نظيفة، لحساب نصف نهائى كأس الكؤوس الأفريقية.

وتجدد اللقاء بين أندية مصر وأندية غينيا مرة أخرى فى بطولة الكونفيدرالية الأفريقية عام 2006، حيث التقى فريق حرس الحدود مع نظيره إيه إس كالوم ستار الغيني فى دور الـ32 للبطولة، وفاز الفريق العسكرى بسداسية نظيفة فى لقاء الذهاب سجل الأهداف (عبد الحميد بسيونى "هاتريك" - أحمد عيد عبد الملك - أحمد عبد الغني "هدفين")، وكرر بطل مصر الفوز فى لقاء الإياب بنتيجة 1-0 سجله اللاعب (أحمد سمير).