أكد الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، أن الجماهير عادت اليوم بالأعداد المتفق عليها في الاجتماع التنسيقي الذي عقد بمقر الوزارة في 6 أغسطس الماضى، وحضره جميع الأطراف المعنية، وخرج بتوصيات أكدت عودة الجماهير تدريجيا، بـ 5 آلاف مشجع، مقسمة إلى 3 آلاف من الجمعية العمومية للنادي صاحب المباراة، و1500 من طلبة الجامعات، و500 للفريق الضيف.

 

وأضاف أشرف صبحى فى بيان رسمى من وزارة الشباب والرياضة أن أعداد الجماهير سوف تتزايد تدريجيا بداية من الدور الثاني، وذلك حسب رؤية الاتحاد المصري لكرة القدم وبالتنسيق مع الأندية والأجهزة المعنية.

 

ووجه وزير الشباب والرياضة، الشكر للاتحاد المصري لكرة القدم ورؤساء الأندية ، وذلك بعد عودة جماهير كرة القدم للمدرجات، بعد غياب دام لأكثر من 7 سنوات عن حضور مباريات الدوري الممتاز لكرة القدم.