اتخذ مجلس إدارة اتحاد الكرة قرارا بعدم السماح للموظفين بالجمع بين العمل الإدارى بالجبلاية والمنتخبات الوطنية، بحيث يحصل كل موظف على راتب شهرى واحد وليس راتبين بداعى العمل فى الجبلاية والمنتخبات .

واشترط اتحاد الكرة على الموظفين الراغبين فى العمل بالمنتخبات الوطنية، بأن يوقعوا على طلب بالعمل فى المنتخبات بحيث يتم انتهاء علاقته بالجبلاية مع انتهاء فترة هذا المنتخب سواء بالإخفاق أو انتهاء مشاركته فى البطولات التى يتأهل إليها، وتسبب هذا القرار فى حالة من الغضب بين الموظفين خاصة وأن هذا الأمر يعنى الاستعانة بوجوه من خارج الاتحاد للعمل فى المنتخبات بمختلف مراحلها السنية.