وجه مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، رسالة إلى فرج عامر، رئيس سموحة،خلال المؤتمر الصحفى المقام حاليا بالزمالك، قائلا، "معنديش مشكلة أدفع فلوس سموحة، وبقول لفرج عامر اهدى شوية، أنا محجوز على حساباتى.. لو عايز أديك شيك دلوقتى معنديش مشكلة، بس مش هيتصرف الحجز هيتفك يوم الأربعاء تعالى خد فلوسك".

وكانت أزمة قد نشبت بين الزمالك وسموحة مؤخراً بسبب باقى مستحقات صفقة انتقال محمود عبد العزيز من الفريق السكندرى للزمالك الموسم الماضى.

وأضاف مرتضى منصور، "اللائحة فى النادى تشترط عشان تعمل عضوية ميكونش فى حكم نهائى فى جناية، ولو وعضو صدر الحكم تتشطب.. ودا حكم محكمة الجنايات بتاريخ 6/11/2001 من 17 سنة بعد اكتشاف تزوير بعد العضويات عن طريق واحد اسمه وجيه كان رئيس الاشتراكات فى الفترة دى والحكم كان معاقبة وجيه بالسجن 5 سنوات ومصادرة العضويات المزورة والراجل ده مات فى السجن".

وتابع رئيس الزمالك، "العضويات المزورة وفقا للحكم من ضمنها مجدى حجاج خليل وشهرته مجدى العتال، وبالتالى مالوش عضوية عندى بصرف النظر عن أى حاجة تانية، واللى لغى العضوية محكمة الجنايات ومادام العضوية مزورة يبقى كل العضويات المفصولة منها تبقى باطلة، وهانى العتال فصل عضويته 2005 بعد قرار التزوير".

وأشار مرتضى منصور إلى أن "محكمة الجنايات أصدرت حكما ضد مجدى حجاج وأخوه سعيد حجاج بتهمة الاشتراك فى تزوير بعض الأوراق الخاصة بأعمالهم الخاصة، وتم إصدار حكم على مجدى وشقيقه سعيد بالحبس مع الشغل والنفاذ، وبالتالى عضويته غير سليمة لأنه كان مخبى الحكم ده وفقا للائحة ميبقاش عضو فى النادى، وتم تنفيذ الحكم فى سجن المرج"، وعلّق قائلا، "أنا مبعملش كده عشان ابنى اللى هو عضو مجلس نواب ورغم كده هو اللى جاب جروس اللاعيبه هو وأمير رغم أنهم بره النادى".