قال مجدى عبد الغنى عضو اتحاد الكرة، إن كل الاقتراحات مطروحة أمام مجلس إدارة اتحاد الكرة فى ملف المدرب الجديد لمنتخب مصر، موضحا أن المجلس لم يستقر حتى الآن على اسم المدرب الجديد.

وأضاف عبد الغنى لـ"اليوم السابع"، أن هناك العديد من السير الذاتية التى تلقاها من مدربين ألمان وإنجليز، وأن هؤلاء المدربين يرفضون إعلان أسمائهم، موضحا أن المدرب الوطنى مطروح أيضا.

تابع أن مجلس الجبلاية سيعلن عن المدرب الجديد خلال يوليو الجارى، خاصة أن المنتخب سيخوض مباراة رسمية أمام النيجر فى تصفيات المونديال فى شهر سبتمبر المقبل.