يدرس مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هانى أبو ريدة، استقدام جهاز فنى أجنبى كامل للمنتخب الوطنى الأول خلال المرحلة المقبلة، بعد رحيل الجهاز الفنى السابق للفراعنة بقيادة هيكتور كوبر حيث قرر اتحاد الكرة عدم تجديد تعاقده بعد الخروج المبكر من كأس العالم بروسيا وخسارة الثلاث مباريات أمام أوروجواى وروسيا والسعودية وتذيل المجموعة الأولى بدون رصيد من النقاط .

ويأتى تفكير مجلس الجبلاية فى استقدام جهاز فنى أجنبى بالكامل، أسوة بنادى الزمالك الذى تعاقد مع جهاز أجنبى بقيادة السويسرى كريستيان جروس، لسببين، الأول عدم نشوب خلافات بين المدربين المصريين والمدير الفنى الأجنبى الجديد أو بينهم وبين اللاعبين كما حدث فى عهد الجهاز السابق وتسبب فى فتنة بين الأهلى والزمالك، أما السبب الثانى فيرجع إلى أن معظم المدربين الأجانب الذين يتفاوض معهم اتحاد الكرة طلبوا استقدام معاونيهم معهم كشرط التعاقد معهم.