شهد اتحاد الكرة أزمة جديدة خلال الساعات الأخيرة بطلها مجدى عبد الغنى عضو اتحاد الكرة بعد مطالبته بإرسال خطاب إلى الاتحاد الدولى – فيفا- لمعرفة الأموال التى حصل عليها المنتخب من الفيفا فى كأس العالم بروسيا 2018 بداعى أنه لا يعرف شيئا عنها.

 وطالب عبد الغنى بإرسال خطاب إلى الفيفا وهو ما تم رفضه خاصة أن هذا الأمر سيتسبب فى مزيد من الهجوم على اتحاد الكرة إلى جانب أن الدعم والمصروفات التى حصل عليها اتحاد الكرة والمنتخب معروفة ومثبتة بأوراق رسمية..

كانت الفترة الأخيرة قد شهدت إبعاد مجدى عبد الغنى عن رئاسة بعثة منتخب مصر فى كأس العالم بعدما اثار أزمة كُبرى مع الموظف المسئول عن مخازن الملابس وحصوله على الملابس بدون إذن أو خطاب رسمي ، وهو ما جعل أبو ريده يُقرر إستبعاده من بعثة المونديال إلى جانب حالة الغضب التى تسيطر على أعضاء المجلس تجاه عبد الغنى .