أكد الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى للمنتخب الوطني، أنه يتحمل مسئولية الخروج من دور المجموعات وعدم التأهل لدور الستة عشر لبطولة كأس العالم المقامة حاليًا فى روسيا.

 

وأضاف هيكتور كوبر فى تصريحات لقناة أون سبورت : "هناك العديد من الأسباب التى جعلتنا نخرج من البطولة مبكرًا، من بينها عدم تأهل الفراعنة لكأس العالم منذ 28 عامًا، بالإضافة الى عناصر كثيرة لو تحدثنا عنها بالتفصيل سيتضح لنا الأسباب"، تابع :"أعى جيدًا أن الطموحات كانت كبيرة للشعب المصري، لكننا نشاهد اليوم المنتخب الألماني يفوز فى الأنفاس الأخيرة للمباراة ويعاني فى المجموعة حتى يتأهل".

 

كوبر: منتخب مصر لم يحالفه الحظ

 

أوضح هيكتور كوبر أن المنتخب واجه 10 دقائق غير منضبطة فى مباراة روسيا الماضية بالإضافة الى أن الحظ لم يحالفنا، بعدما كنا نتعامل بشكل جيد فى الشوط الأول ولكن مع بداية الشوط الثاني منى مرمانا بالهدف بعدها غاب الفريق عن التركيز.

 

وقال كوبر: "بطبيعة الحال نعاني من أحزان ووجع بسبب الخسائر التى تعرض لها الفريق، مشيرًا الى أن اللاعبين انتابتهم نوع من النرفزة عقب احراز الأهداف الروسية والتى أثرت على اللاعبين".

 

كوبر: محمد صلاح لم يكن جاهزًا لمباراة أوروجواى

 

وقال كوبر: "محمد صلاح لم يكن طبيًا جاهز لمباراة أوروجواى وعن تفائل الجماهير بشأن مشاركته فى المباراة الافتتاحية أكد أن طبيب المنتخب هو من اتخذ القرار ولم يكن أمامنا أى خيار سوى عدم الدفع به لأنه لم يصل الى 80% من سلامته".

 

وأشار كوبر الى أن المجموعة الحالية من اللاعبين تعاملوا مع الفترة التى توليت فيها المهمة باهتمام وقدموا أفضل ما لديهم، لذلك يجب على المصريين منحهم الاحترام والتقدير قائلا عليكم أن تحافظوا على منتخب بلدكم، فلم يكن لأحد أن يتخيل أن يتلقى المنتخب التونسي 5 أهداف من بلجيكا.

 

كوبر يطالب الجماهير بدعم اللاعبين

 

وطالب كوبر الجماهير بترك اللاعبين وتحميله وحده المسئولية كاملة، مشددًا أنه ربما يكون أخطأ فى حق عدد من اللاعبين الذين لم يضمهم، لكنه لم يندم على قرارته وتقدم كوبر بإعتذار شديد للشعب المصري بسبب عدم قدرته على الذهاب الى الأدوار التالية.

 

كوبر يكشف موقفه من التجديد

 

وعن التجديد كشف هيكتور كوبر إن تركيزه حاليًا على مباراة السعودية المقبلة وسيتم فتح ملف التجديد من عدمه عقب انتهاء المشوار وإنه سيتعامل مع الملف بما يخدم الكرة المصرية فإذا رأى إن رحيله لصالح الكرة المصرية فلن يتردد لحظة.