ADTECH;loc=300

كتب أحمد توفيق و عمرو جاب الله

يدرس مجلس إدارة نادى الزمالك، التراجع عن التفاوض بشكل رسمى مع النادى المصرى للحصول على خدمات محمد حمدى الظهير الأيسر .

قال مصدر مسئول بالزمالك أن مجلس المصرى منح التوأم حسام وإبراهيم حسن الحرية الكاملة فى تحديد وجه محمد حمدى والثنائى لن يسمح بانتقاله لنادى الزمالك على عكس النادى الأهلى فى ظل الخلافات الدائرة بينهما وبين مرتضى منصور رئيس القلعة البيضاء .

أضاف المصدر أن مرتضى منصور أخطر أعضاء المجلس الأبيض برفضه التفاوض رسميا مع المصرى لضم محمد حمدى لمنع انتصار النادى الأهلى عليه فى الصفقة وأن يتم تحويل الأمر لفشل الزمالك فى ضم اللاعب أمام الأهلى لذلك قرر البحث عن بديل آخر وغلق هذا الملف بعدما كانت لديه نيه فى إرسال عرض رسمى ليقوم برفض قيمة الصفقة على الغريم التقليدى .


ADTECH;loc=300