ربيكا موريل مراسلة الشؤون العلمية – بي بي سي

Image copyright Mathieu Ossendrijver Image caption كشفت النقوش على ألواح بابلية عن استخدام طريقة لحساب المسافة التي يقطعها الكوكب بناء على سرعته.

أظهرت دراسة حديثة أن البابليين استخدموا مبادئ هندسية معقدة لها علاقة بالأشكال الهندسية قبل حوالي 1400 عام من التاريخ الذي وضعه المؤرخون لبداية استخدام هذا الفرع من الرياضيات.

وتشير الأبحاث إلى أن البابليين القدماء استخدموا الحسابات الهندسية لتتبع كوكب المشترى في السماء ليلا. وكان العلماء قد أرجعوا من قبل أصول هذه الطريقة الحسابية إلى القرن الرابع عشر.

ونُشرت الدراسة في دورية "ساينس" العلمية.

ويقول مؤلف الدراسة ماتيو أوسيندريفر، وهو من جامعة هامبولدت في برلين، إن النتائج "لم تكن متوقعة. الأمر بدائي جدا بالنسبة لعلم الفيزياء، وكل فروع العلوم تستخدم هذه الطريقة".

متابعة النجوم

وظهرت الحضارة البابلية القديمة فيما أصبح الآن العراق وسوريا قبل حوالي عام 1800 من الميلاد.

وتظهر ألواح من الطمي، محفور عليها كتابات بنظام الكتابة المسمارية، تقدم البابليين في علم الفلك.

"وكتبوا تقارير عن مشاهداتهم في السماء، على مدار فترة طويلة، زادت على قرون"، بحسب أوسيندريفر.

لكن الدراسة الأخيرة أظهرت تقدمهم في الرياضيات أيضا.

وكان التقدير الغالب من قبل هو أن باحثين من أوكسفورد وباريس كانوا أول من استخدم الهندسة المعقدة في العصور الوسطى، وأنهم استخدموا أشكال المنحنيات لتتبع سرعة وموقع الأجسام المتحركة.

لكن العلماء الآن يرون أن البابليين استخدموا هذه الطريقة حوالي عام 350 قبل الميلاد.

ودرس أوسيندريفر خمسة ألواح بابلية استُخرجت في القرن التاسع عشر وموجودة حاليا في أرشيف المتحف البريطاني في لندن.

وتُظهر الكتابات أن البابليين استخدموا أشكالا ذات أربعة مثل شبه منحرف لحساب وقت ظهور كوكب المشترى في سماء الليل وسرعته والمسافة التي يقطعها.

وقال أوسيندريفر إن ثمة دليل على أن اليونانيين استخدموا طرقا "مباشرة أكثر" من الهندسة تعاملت مع المسافات بين الأرض والكواكب الأخرى بدلا من مبادئ السرعة والزمن.

ومن غير الواضح حتى الآن مدى شيوع استخدام الطريقة الحسابية المكتشفة لدى البابليين، "إذ يمكن وجود لوحة سابقة، كتبها شخص عبقري، ابتكر هذه الطريقة لحسابات الفلك. وكذلك قد تكون طريقة شائعة استخدمها علماء هذا العصر. ما زلنا لا نعرف"، بحسب أوسيندريفر.