آلام الظهر وضعف النظر من المتاعب المرتبطة بالمهن التي تحتاج لساعات جلوس طويلة، وقد تتسبب مع الوقت في إصابات مؤلمة تحتاج لعلاج طويل. الحرص على بعض الأمور أثناء العمل يقي من هذه المخاطر أو على الأقل يخفف من حدتها.

وتعتبر طريقة الجلوس أمام الكمبيوتر في مكان العمل من أبرز أسباب مشكلات الظهر، وهنا يحذر الخبراء من الاقتراب الشديد أو الابتعاد الشديد عن الشاشة، فالوضع المثالي يتمثل في أن تكون الرأس والجزء العلوي من الجسم على استقامة واحدة وبشكل طبيعي.

وللحفاظ على النظر، ينصح الخبراء وفقا لصحيفة "برلينر تسايتونغ" الألمانية، بألا تقل المسافة بين العين وشاشة الكمبيوتر عن 50 سنتيمترا، يفضل أن تصل لـ 70 سنتيمترا مع الشاشات الكبيرة في الحجم. ولتجنب الإشعاعات يجب وضع الشاشة بزاوية جانبية يمين النافذة أو مصدر الضوء بشكل عام. ويجب الحرص على وجود الفأرة (الماوس) في متناول اليد دون الحاجة لمدها بشكل كبير.

ولتجنب إجهاد العين في القراءة، يفضل تكبير حجم الخط (بين 11 و 14) سواء في برامج الكتابة أو حتى بالنسبة لصفحات الإنترنت. وبالنسبة للوحة المفاتيح، يفضل اختيار اللوحات فاتحة اللون على أن تكون الحروف مطبوعة عليها بخط واضح.

تمارين بسيطة

وتتسبب طول فترات الجلوس لاسيما بطريقة خاطئة، في مشكلات الظهر مع الوقت. ويؤكد الخبراء أن أفضل الكراسي على الإطلاق لا يمكنها حماية الظهر إذ أن طول فترات الجلوس تلحق الضرر بالعمود الفقري. وهنا لا يجب نسيان فترات الاستراحة بين الحين والآخر علاوة على الوقوف كلما سمحت الفرصة، إذ يفضل الوقوف عند الحديث على الهاتف مثلا أثناء العمل.

وهناك بعض القواعد التي يتعين مراعاتها أثناء الجلوس وفقا لموقع " ميدتسين أوسكونفت" الألماني، وأهمها أن يشكل الجزء العلوي والسفلي للذراع زاوية قائمة عند الكوع أثناء الكتابة على لوحة المفاتيح. ويجب تطبيق الأمر ذاته على الساقين والفخذين مع الحرص على استقامة القدمين على الأرض.

ويفضل تغيير وضعيات الجلوس بشكل مستمر وعدم الاستقرار على شكل واحد طوال اليوم كما يتعين الحرص على أن تكون الطاولة مناسبة لطول الموظف وهو الأمر الذي ينطبق على شاشة الكمبيوتر أيضا.

تساعد بعض التمارين البسيطة أثناء الجلوس على تجنب الإصابة بمشكلات الظهر والعين أثناء العمل، إذ ينصح الخبراء بمد الذراعين وأنت جالس للأمام وأخذ نفس عميق ثم مد الذراعين لأعلى مع التنفس وأخيرا تكرار نفس الحركة في الاتجاه الخلفي.

ويمكن بين الحين والآخر، الوقوف على أصابع القدمين لمدة 10 ثواني ثم الوقوف على الكعبين، وبالنسبة لمن لا يمكنه الحفاظ على توازنه بشكل جيد، فيمكن الاستناد على الطاولة أو الكرسي.