إذا لم يكن لديك علم، شركة GoPro متخصصة في إنتاج كاميرات الحركة أو بمعنى آخر كاميرات لمُحبي الرياضات تتحمل الظروف المختلفة والصدمات ويُمكن تثبيتها عليك أو على أي أداة تمارس بها رياضتك المفضلة، لكن للأسف الشركة تُعاني انخفاض كبير في الدخل السنوي مما جعلها تُفكّر في إيقاف إنتاج عدّة كاميرات.

الكاميرات التي ستستمر الشركة في إنتاجها هي Hero 4 Black و Hero 4 Silver و Hero 4 Session وباقي كاميرات الحركة الأخرى سيتوقف إنتاجها. ويأتي ذلك بعد تحقيق الشركة دخل بلغ 436.6 مليون دولار في الربع الأخير من 2015 بانخفاض بلغ 31 بالمئة مقارنة بنفس الفترة قبل عام.

وليس خفض الإنتاج هو الإجراء الوحيد الذي قامت GoPro باتخاذه لتقليل النفقات، بل قامت أيضًا بتسريح 7 بالمئة من الموظفين بالشركة، وتستمر معاناة الشركة مع الأسهم حتى حيث انخفضت بنسبة 15 بالمئة عند آخر إغلاق.

المصدر