Image copyright Getty Images Image caption ترغب المدراس بحماية طلابها من مخاطر تفوق الأضرار الصحية للتدخين

سمحت المدارس في فرنسا لطلابها بالتدخين في باحاتها خوفا من تعرضهم للإرهاب في الخارج، حسب نقابة إداريي المدارس.

وكانت النقابة قد طلبت إذنا بتطبيق هذا الإجراء عقب هجمات باريس في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي لكن وزراة الصحة رفضت.

وجددت النقابة طلبها مؤخرا، وقال مسؤول إن بعض المدارس بدأت بتطبيق الإجراء فعلا.

يذكر أن ثلث المراهقين الفرنسيين يدخنون، حسب إحصائيات حكومية.

وقال ميشيل ريشار نائب الأمين العام لنقابة إداريي المدارس إن تجمع طلاب المدارس في الشوارع للتدخين يشكل خطرا على سلامتهم.

وقال ريشار إن النقابة لا تحاول بأي شكل من الأشكال التهوين من الأخطار الصحية للتدخين، لكن "من الضروري حماية الطلاب من أخطار أكبر".

يذكر أن فرنسا تعيش حالة طوارئ منذ هجمات باريس التي أودت بحياة 130 شخصا.

وكان رئيس الوزراء الفرنسي قد قال لبي بي سي الشهر الماضي إن حالة الطوارئ ستبقى سارية المفعول "طالما هناك ضرورة لها".