تأكدت الأخبار الصادرة اليوم صباحاً حيث أعلنت ياهوو عن خفض العمالة بنسبة 15% في مسعى جديد للعودة للربحية بعد النتائج السيئة التي أعلنت عنها قبل قليل حيث بلغت خسائرها العام الماضي 4.3 مليار دولار.

هذا يعني أن حوالي 1600 موظف سيغادر الشركة بموجب الخطة الجديدة وسينخفض عدد العاملين الإجمالي إلى 9000 موظف بحلول نهاية العام.

وقالت ماريسا ماير المديرة التنفيذية للشركة أن هذه الخطة ستساعد بشكل كبير على تحسين تنافسية الشركة لكل من المستخدمين والمعلنين والشركاء.

وتركز خطة ماير الجديدة على أربعة عناصر هي تحسين تجربة المستخدم لكل من محرك البحث، البريد الإلكتروني وموقع تمبلر للتدوين. تحقيق الربحية من هذه المنتجات خاصة عبر منصة الهواتف المحمولة حيث أن ثلاث أرباع دخل الشركة يأتي من منصة الحواسب الشخصية. تقليل عدد المنتجات و خفض العمالة.

تتوقع ياهوو خلال العامين القادمين وبموجب تطبيق هذه الخطة أن تعود إلى النمو المتسارع حيث أن خفض المنتجات وحده سيعود على الشركة بمليار دولار.

الجدير بالذكر أن ياهوو أجرت عدة حملات تسريح موظفين منذ 2012 ووفرت مبالغ تصل إلى 400 مليون دولار سنوياً.

المصدر