صدر الحكم بضرورة دفع شركة سامسونج مبلغ 539 مليون دولار لشركة أبل مقابل انتهاكها لخمسة براءات اختراع لهواتف أندرويد تم بيعها من في عامي 2010 و 2011.


اعلان



حيث جاء القرار بالإجماع في المحكمة الأمريكية في سان خوسيه، لتفصل بين صراع لأكبر أثنين من شركات صناع الهواتف الذكية والتي يعود بدايتها إلى عام 2011 وكان مجرد منتصف الطريق، فقد كان الجزء الأكبر من مدفوعات التعويضات لمبلغ قدرة 536،316،606 دولار لثلاث براءات اختراع لشركة أبل، أما المبلغ المتبقي وقدرة 5,325,050$ فقد كان بسبب انتهاك براءتي المنفعة، فقد تم بالفعل التأكيد على انتهاك شركة سامسونج براءات الاختراع ولكن المحكمة قامت بتحديد الضرر.

فقد رأت شركة سامسونج أن مبلغ 28 مليون دولار كانت غرامة مناسبة لتعديها على ثلاث براءات اختراع لشركة أبل، في الوقت الذي سعت فيه شركة أبل للحصول على 1.07 مليار$،

ففي عام 2012 تم الأثبات بأن شركة سامسونج باعت خلال عامي 2010 و2011 ما يزيد عن 15.3 مليون هاتف انتهكت خلالها خمسة براءات اختراع لشركة أبل، ثلاث منها هي براءات تصميم وأثنين من براءات المنفعة والتي تغطي كيفية عمل المنتج، وخلال هذه القضية تم تحديد الأضرار التي يجب على شركة سامسونج دفعها بالفعل لشركة أبل.

في الوقت أيضا الذي طالبت فيه شركة أبل من ناحية حصولها على التعويض والمفترض أن يكون من الربح عن مبيعات الهواتف بالكامل،  جادلت فيه شركة سامسونج بأن يكون التعويض على المكونات فقط، وهو الأمر الذي تم حسمه في الأخير.