شعورك  بالدوار، وعدم القدرة على التركيز، وصعوبة بذل المجهود البدني في الطقس الحار، أو بالأدق في موجات الرطوبة الصيفية؛ تلك الأعراض لا تنتابك وحدك، وليست أعراضًا يمكنك تجاهلها؛ لأن لرطوبة الجو مخاطر أكبر من حرارته العالية؛ وهذا ما أكده الأطباء عن آثار الرطوبة السلبية على جسم الإنسان مثل الجفاف بسبب التعرق الشديد، وارتفاع ضغط الدم، مما يؤدي إلى إجهاد القلب والأوعية الدموية، والذي يؤثر بدوره على قدرات الإنسان الجسدية والعقلية، ومع إهمال تلك الأعراض؛ قد تؤدي لحالات إغماء تُعرف طبيًا باسم «Heat exhaustion»، وفي أسوأ الأحوال قد تؤدي إلى أزمة قلبية.

ولذلك يوجه الأطباء بعض النصائح التي تحميك من حالات الإعياء والإغماء المحتملة مع هذا الطقس الذي يجتاح الآن مناطق عدة من العالم العربي، وسنذكرها لك في النقاط التالية.

1- اشرب 3 لترات من المياه على الأقل

التعرق هو ميكانيزم الدفاع الذي يتبعه الجسم من أجل تبريد نفسه في مواجهة الرطوبة؛ ولذلك قد تتعرض للإصابة بالجفاف، وشرب المياه في هذا الوقت؛ يعتبر إنقاذًا لك من حالات الإغماء، ولكن ينصحك الطبيب الأمريكي جيفري رابريتش أن كمية المياه يجب أن تكون كثيرة.

كيف تنتصر على حر الصيف؟ سبع نقاط تساعدك على قضاء صيف أفضل

الجفاف؛ يؤدي إلى انتفاخ الأطراف والمعدة أحيانًا، ولذلك قد يظن البعض أن شرب المزيد من المياه؛ لن يكون في صالح تلك الانتفاخات، ولكن يؤكد جيفري أن هذا المفهوم خاطيء، ولن يعالج الجفاف والانتفاخات سوى شرب المزيد من المياه، بما يعادل ثلاثة لترات يوميًا، ولكن إذا اضطرت للخروج في هذا الطقس؛ ستحتاج أكثر من ثلاثة لترات.

2- استمتع بأكل البطيخ

علاج الجسم بالمياه وقت الرطوبة؛ هو الركيزة الأساسية لتجنب المرض في تلك الفترة، وتؤكد الطبيبة الأمريكية رونان فاكتورا أن إمداد الجسم بالمياه لا يتوقف عند شربها؛  فعليك تناول الفواكه والخضروات التي تحتوي على نسبة كبيرة من المياه.

Embed from Getty Images
وتنصح رونان بتناول البطيخ لأنه يحتوي على 90% مياه، والفراولة التي تحتوي على 91% مياه، والخوخ الذي يحتوي على 89% مياه، والبرتقال، والخيار، والطماطم، و«الجريب فروت».

كيف تنتصر على حر الصيف؟ سبع نقاط تساعدك على قضاء صيف أفضل

3- أغلق النوافذ.. ستجلب معها الفطريات

الأمر ليس كما تظنه؛ تلك النافذة لن تنعش الغرفة كالمعتاد؛ فلن يدخل منها سوى الرطوبة أو «الصهد»؛ وهذا يزيد من عدم شعورك بالراحة، إلى جانب أنه يعرض منزلك لانتشار الفطريات، وسرعة تعفن الطعام، ولذلك أثناء موجات الرطوبة الصيفية؛ أغلق النوافذ تمامًا.

Embed from Getty Images
في المقابل؛ تنصحك الطبيبة الأمريكية كارولين دين باستخدام وسائل التهوية الكهربائية مثل المراوح، وشغّل مراوح التهوية الصغيرة في دورة المياة طوال الوقت والمطبخ أثناء الطهي، بجانب إغلاق الستائر؛ حتى تتجنب وصول أشعة الشمس إلى جسدك؛ لأنها في هذا الوقت تكون أشعة ضارة وتزيد من شعورك بعدم التوازن، وتصيبك حرارتها بالدوار.

4- لا تقاوم الكسل.. حان وقت الراحة

الذي تشعر به الآن ليس كسلًا؛ فجسدك يعاني بالفعل؛ وعليك ألا ترهقه، وإذا كنت مضطرًا للعمل في هذا الطقس؛ فكن حذرًا من بذل مجهود مضاعف ظنًا منك أنك تصارع الكسل أو تتغلب عليه؛ لأن هذا يزيد حالتك الجسدية سوءًا.

Embed from Getty Images
تنصحك الطبيبة الأمريكية رونان فاكتورا أن وقت راحتك قد حان، وفترات الاستراحة بين ساعات العمل ليست رفاهية، بل هي ضرورة لبقائك سالمًا لحين مرور  موجة الرطوبة الصيفية.

5- الاستحمام مهم.. ولكن

قد يتخيل البعض أن  الحمام البارد قبل النوم؛ وسيلة دفاعية جيدة لنوم أفضل، والحمام البارد بالفعل يمنحك شعورًا بالانتعاش ولكنه شعور مؤقت، وتكون النتيجة مضرة لك أثناء نومك.

في تقرير طبي نشرته الـ«التليجراف»؛ استعانت خلاله بأطباء ورياضيين وقادة قوات عسكرية وبحرية؛ شاركوا خبراتهم في مواجهة الرطوبة في أقسى ظروفها، وحذر باول هاري قائد سابق في سلاح البحرية الملكية البريطانية؛ من خطورة الاستحمام بمياة باردة قبل النوم؛ وهذا لأن الجسد تزيد حرارته تلقائيًا عندما يستشعر البرد، ولذلك قد ينخدع الشخص بهذا الانتعاش المؤقت للحمام البارد، ولكنه بعد النوم تزيد حرارة جسده، وتزيد من فرصة إصابته بحالات إعياء أثناء النوم؛ تجعله يستيقظ منهكًا.

6- ضع وسادتك في الثلاجة

الفراش ساخنًا لا يشعرك بالراحة؛ والنوم يجافيك بسبب الحرارة التي  تمنعك من التنفس تنفسًا طبيعيًا، وتبليل الفراش بالماء كما يفعل البعض ومن ثم تشغيل المروحة؛ قد يعرضك إلى نزلة برد حادة؛ ولذلك ينصحك الطبيب الأمريكي جاي مينذوز بطريقة مبتكرة.

Embed from Getty Images
في الصباح؛ ضع وسادتك وملاءة الفراش بحقيبة بلاستيكية محكمة الغلق، ثم ضعها في مُبرد الثلاجة، وقبل النوم مباشرة ضعها على الفراش مرة أخرى، وستجدها باردة ومنعشة تساعدك على نوم أفضل، ولكن تأكد أن الحقيبة محكمة الإغلاق عندما تضع فراشك في المُبرد.

ويضيف جاي موضحًا طريقة مبتكرة أخرى لتبقيك باردًا فترة النهار؛ وهي التنفس داخل كوب من الثلج، والذي يدفع الهواء البارد إلى وجهك وحنجرتك ويساعد على خفض حرارة جسدك.

7- لا للمشروبات الساخنة.. شأنها شأن الكحوليات

يقول الطبيب البريطاني ريتشارد داوود أن شعوب الشرق الأوسط تحتسي الكثير من المشروبات الساخنة على مدار اليوم مثل الشاي والقهوة، وتلك العادة تستمر في أوقات موجة الرطوبة الصيفية؛ دون العلم بمخاطر تلك المشروبات.

Embed from Getty Images
يؤكد ريتشارد أن المشروبات الساخنة في هذا الطقس خطورتها بنفس خطورة تناول الكحوليات؛ فتصيب الشخص بالجفاف وقد تعجل من إصابته بضربة الشمس إذا تناولها خارج المنزل.

8- ابتعد عن البروتين والدهون في وجبة الغداء

الطعام الذي تتناوله يلعب دورًا مهمًا إما في حمايتك تلك الفترة، أو في ضررك وإصابتك بحالات الإعياء سريعًا؛ ولذلك تنصحك طبيبة التغذية العلاجية البريطانية كيت كوك بانتقاء طعامك بحذر شديد.

Embed from Getty Images
في وجبة الغذاء – توضح لك كيت-؛ عليك تجنب الأطعمة الغنية بالدهون أو البروتين لأنها تزيد من عملية التمثيل الغذائي؛ والذي يؤدي بدوره إلى تشجيع الجسم على إنتاج الحرارة من أجل الهضم، وتنصح كيت بتناول الأسماك والمكسرات والأطعمة، ويفضل الابتعاد تلك الفترة عن الوجبات الكاملة التقليدية، والتركيز على الفواكه والخضروات طعامًا رئيسيًا لمحاربة الرطوبة.

9- استمتع بالسباحة.. فهي مفيدة للعظام

الرطوبة لها تأثير سلبي أيضًا على عظامك؛ وهي ما تجعل حركتك ثقيلة، وجسدك منهكًا، ومفتقدًا للنشاط، والحركة السريعة عامة تكون مضرة في هذا الوقت، ولكن إذا كنت محبًا للنشاط؛ فجراح العظام الأمريكي مايكل جليبر لديه حل لك.

Embed from Getty Images
في موجة الرطوبة الصيفية؛ تكون رياضة السباحة مفيدة جدًا لترطيب الجسم، والأهم أن المياه الدافئة  تعمل على تهدئة ألم المفاصل والعضلات، وتعالج آلام الظهر والعمود الفقري، فإذا كانت السباحة متاحة لك؛ فهي حل مثاليّ في مواجهة الرطوبة.

10 – الجلوس في الأماكن المكيفة ليس رفاهية

الأمر لا يتعلق بالجمال، ولكن جلدك هو باب الدخول إلى جسمك؛ ولذلك يجب عليك حمايته من الرطوبة حتى لا يعجل بإصابتك بالإعياء، وينصحك الأطباء بتجنب التعرق لأنه ينشر الأملاح على جلدك ويصيبك بالالتهابات والحكة، فلا داعي للمجهود البدني الذي يؤدي للتعرق، ويفضل البقاء في أماكن مكيفة الهواء قدر الإمكان.

Embed from Getty Images
الملابس أيضًا لها دور مهم في حماية جلدك ومنحه متنفسًا؛ ولذلك يفضل ارتداء الملابس القطنية، والابتعاد عن الصوف، والكتان، والنايلون.