نستكمل في هذا الجزء الحديث عن نماذج أكثر حداثةً في إنتاج الأنمي، ويبرز أكثر اهتمامها بالمعالم والمشاهد التصويرية:

A-1 pictures والأعمال المتخصصة

حينما نتحدث عن هذا الاستديو، فإننا نتحدث عن الجناح الإنتاجي لشركة “أنيبليكس” أحد أذرع شركة SONY، ففي عام 2005 استقلّ”ميكيهيرو إيواتا” وعدد من زملائه بفريق استديو 5 عن “سن-رايز” واضعاً يده في يد إدارة أنيبليكس لتأسيس هذا الاستديو الجديد.

تعرف على قائمة أعمالهم

يعتمد في أعماله على فرقتي تصاميم ورسم رئيستين (بقيادة شينجو أداتشي و جُن ناكاي)، إضافةً إلى 3 فِرق إضافية ومساعِدة في أعمالهم الأحدث، ما يميّزهم هو تقديم الأنمي (فضلاً عن تصنيفه) من أوله لآخره بإطار مختص لأحداثه مع الاستعانة بذوي اختصاصٍ أو خبرة؛

ففي Sword Art Online (والذي دار كاملاً داخل لعبة السيوف) شاركهم كلٌ من “شينتيرو كاشيوادا” و”أتسوهيرو إيواكامي” مساعدي إنتاج وتطوير الألعاب والتلفزة بـ”سوني”، كما كان للموسيقار “ماسارو يوكوياما” وفرقةإينا – ستار أثرهم بالأنمي الموسيقيّ Your lie in April، والبيئة البرمجية المصاحبة للغموض التى عُرضت بأنميSubetega F داخل أروقة معملٍ وأعضائه من أساتذة وطلاب الحاسبات، يُضاف إليهم أنمي الدراما والغموض الحالي BokudakegaInaimachi الذي احتل تصنيفاً متقدماً لدى المتابعين رغم عدم تجاوزه شهره الأول.

أيضاً استعانوا بـ”ترويكا” تلامذة production I.G. في تصميم المعدات والآليات بكلٍ من ألدنوا زيرو وأنمي البوابة Gate بجانب الاستعانة بـ”سوزوكي تاكآكي” في الاستشارات والأمور العسكرية بالأنمي الأخير، وكان من أبرز ما قدموه أنمي إخوة الفضاء عام 2012 بما عرضه من أحداث ومهام داخل أروقة وكالات الفضاء “جاكسا” و”ناسا”، فضلاً عن عرض لتسجيل صوتي لرائد الفضاء الأول “أكيهيكو هوشيدي” ولقطات وصور من الأرشيف الوثائقي لـ”ناسا”.

وبجانب تلك الأعمال المميزة، قدموا أيضاً عدة أعمال اختصت بالقوى الخارقة والسحر وأشباهها وإن كانت أقل نوعاً ما بالمستوى فضلاً عن حشوها بكثرة مشاهد المغامرات التي لا داعي لها.

Kyoto Animation و P.A.Works

ربما وجود كلا الاستديوهين خارج طوكيو منحهما اهتماماً أكبر بالنواحي الطبيعية والجمالية لأعمالهم، رغم أنهما كيانان منفصلان، لكن ملامح أعمالهم متقاربة.

تعرف على قائمة أعمالهم

فوجود الاستديو الأول بـ”كيوتو” العاصمة القديمة والسياحية لليابان منعكس على أعماله المهتمة نسبياً بالمعالم الأثرية والريف، رغم البداية الصعبة بأنمي FullMetal Panic كأول إنتاج مستقل، إلا أن أعمالهم بعد ذلك تميزت بالدراما على التوازي مع التركيز على جوانب الحياة المدرسية على أيدي “تاكيموتو” و”إيشيهارا” المخرجين الأساسيين بالاستديو، بجانب ثبات أسلوب الرسم.

أبرز ما قدموه كان أنمي Clannad بموسميه، و”لاكي ستار” الذي قدم نموذجاً طريفاً لتلميذة المدرسة كوناتا، و”هيوكا” أحد أفضل أعمالهم المدرسية إضافةً إلى Hibike Euphonium العام الماضي، بينما لم تكن تجربتهم الرياضية بأنمي السباحة Free على ذات المستوى على يد تلميذهم أوتسومي.

أما عن P.A. Works فقد أسسه “كينجي هوريكاوا” أحد رجال تاتسونوكو برودَكشن، والذي شارك أيضاً مساعداً لإنتاج عدة أعمال مثل “إيفانجليون” و”جين-روه”، ليضع خبراته في تأسيس فريقه الجديد عام 2000.

تعرف على قائمة أعمالهم

يقع المقر الإداري للاستديو بطوكيو، لكن مقر أعمال التصاميم والرسم يقع بمدينة توياما التي تضم ثاني أكبر موانئ اليابان في صناعة وتصدير الأجهزة الألكترونية والحاسبات، والذي يتولاه كلٌ من “كوهي أوجاوا” و”ياسو فوجي” والذان لم يدخرا جهداً مع فريقيهما في إخراج وتطوير الجرافيك بشكل أفضل عملاً بعد آخر.

تتركز أغلب أعمالهم أيضاً على طلاب المرحلة الثانوية، وإن بعدت ملامح الرسم عن ملامح الشخصية اليابانية، لكنهم يُجارون استديو كيوتو في ثبات أسلوبهم، وأبرز ما قدموه كان أنمي “تشارلوت” العام الماضي، “ناجي نو أسوكارا” إضافةً إلى أنمي Another والذي كان بذات غرابة سلسلة “فاينال ديستِنايشن”، رغم كونه الأخفّ نسبياً بين نظرائه في تصنيف الغموض والرعب.

Comix Wave films وإبداع المشاهد التصويرية

يضرب هذا الاستديو المثل لفريق العمل المحب لبلده بما في أعمالهم من إتقان وإبداع بالجرافيك ورسم المعالم.

تعرف على قائمة أعمالهم

تأسس عام 2007 على يد الشاب “ماكوتو شينكاي” خريج قسم الأدب التصويري من جامعة تشو بطوكيو، والذي بدأ مسيرته العملية كمصمم ومطور ألعاب فيديو وويب، وكان تأثره واضحاً بالمخرج العريق “هاياو مِيازاكي” مؤسس ومدير استديو جيبلي، ليجمع خلال مشواره فريقاً من مشاركي ذات اهتماماته في إنتاج أفلام الأنمي لتأسيس الإدارة الجديدة.

حقيقةً، أعماله مع قلّتها وقصر مدتها – ساعة كحد أقصى لكل فيلم – يُؤخذ عليه ركاكة وضعف مستوى القصة، لكن تفوقوا في تعويض هذا المأخذ بإبراز مناطق ومعالم أحداث كل فيلم، تفوقٌ يُدرس فرض على المتابعين مقارنة “الأنمي × الحقيقة” من تصوير للحدائق ،محطات القطار، وناطحات السحاب (كما بآخر أعمالهم”5 سنتيمترات بالثانية” و”حديقة الكلمات”) لينقل للمُشاهد روعة المعالم اليابانية.

ويُنتظر أحدث أعمالهم فيلم “اسمك Your Name” في أغسطس القادم.

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن ساسة بوست