ما حكم بيع التصديق؟ وصورته: أن المصلحة التي كنت أعمل فيها منحتني تصديقا بشراء حديد تالف تريد بيعه، وأنا لا أملك ثمنه، فبعت وثاق التصديق لتاجر على أن يربحني عن الثمن الذي حددته المصلحة.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلا حرج شرعا في بيع تصاديق الشراء ونحوها، فهو في الحقيقة تنازل عن الحق بعوض، وهو جائز في الراجح من أقوال العلماء ، كما سبق بيانه في الفتويين: 142541، 233035 .

والله أعلم.