زوجته مطلقة، وعندها أربع بنات وولد واحد، وقد توفي هو وأمه في حادث تفجير بنفس الوقت، وأبوه متوفى قبله، وعنده راتب تقاعدي، وعنده إخوة وأخوات، فمن له حق في هذا الراتب.

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فقد سبق أن بينا في عدة فتاوى كيفية التصرف في راتب التقاعد، وأنه قد يكون من جملة التركة، فيكون حقا لكل الورثة، يقسم بينهم القسمة الشرعية، ولا يمكننا بيان كيفية قسمته بينهم إلا بعد حصر الورثة بشكل صحيح لا غموض فيه.
وقد يكون راتب التقاعد هبة من الجهة المانحة، فيكون لمن تحددهم تلك الجهة، وانظر الفتوى رقم: 165939. والفتاوى المرتبطة بها عن كيفية توزيع راتب التقاعد.

والله تعالى أعلم.