ما حكم أكل لحم شاة أو خروف، أو أي حيوان يحل أكله إذا شرب الخمر حتى سكر؟ مع ذكر الدليل.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن الخمر نجسة نجاسة عينية، في قول أكثر أهل العلم، بل حكى بعضهم الإجماع على نجاستها، كما بيَّنا ذلك في الفتوى رقم: 23146.

  فإذا تقرر هذا، وشرب حيوان مأكول اللحم خمرًا، فسكر منه؛ فهل يصير بتلك الشربة جلالة، تتناوله أحكامها أم لا؟

 الذي يظهر - والله أعلم- أنه لا يصير جلالة بذلك؛ لأن الجلالة في تعريف كثير من الفقهاء لها هي: التي أغلب غذائها النجاسة، وهذا لا ينطبق على حالة ، يقول ابن قدامة في المغني: وأما شارب الخمر، فليس ذلك أكثر غذائه، وإنما يتغذى الطاهرات. انتهى.

وللفائدة راجع الفتاوى ذوات الأرقام الآتية: 9571 - 7708 - 167499.

والله أعلم.