هل يجوز للمرأة أن تلعب ألعابا إلكترونية فيها سيارات، أو دراجات نارية، أو غير ذلك من المركبات، أم يعتبر ذلك تشبها بالرجال؟ وجزاكم الله خيرا.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلم نجد كلاما لأهل العلم المعاصرين عن هذه المسألة، والذي يظهر لنا -والله أعلم- أن لعب المرأة بمثل هذه الألعاب، ليس من التشبه بالرجال في شيء، وسبق بيان ضابط التشبه المنهي عنه شرعا، في الفتوى رقم: 36376.

ولكن لا يليق بالكبار، ولا ينبغي لهم -ولو كانوا من الرجال فضلا عن  النساء- اللعب بمثل هذا، فإن ذلك من شأن الصغار. وراجع لمزيد الفائدة، الفتوى رقم: 8090.

والله أعلم.