أجبرني أبي أن أحلف على المصحف، ولم أستطع الرفض خوفاً (مع أنه لم يقم بتهديدي لكن خفت) ولم أفعل ما حلفت بشأنه. هل يجب علي كفارة؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فمجرد الأمر من الوالد أو غيره لا ينتفي به التكليف، فإن حنثت في يمينك التي حملك عليها أمر والدك، فالواجب عليك الكفارة. ولمعرفة خصال كفارة اليمين راجع الفتوى رقم: 20196. ولمعرفة ضابط الإكراه الذي يرتفع معه التكليف راجع الفتوى رقم: 24683.

والله أعلم.