عندي منزل قديم، وفيه دفينة تخص جدتي، والدفينة مدفونة منذ زمن بعيد، ومن المعروف أن الذهب يرصد من الجن، وكنت أريد طرد الجن من الدفينة، وأحررها بالطريقة الشرعية الصحيحة؛ حتى لا أقع في الشرك، فهل تكفي قراءة سورة البقرة لتطرد الشياطين والجن من الكنز بما فيهم الرصد؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فما زعمته من كون الذهب يرصد من قبل الجن، كلام لا نعلم عليه برهانًا، والأصل عدم شيء من ذلك.

وعلى كل تقدير؛ فذكر الله تعالى، ودعاؤه، واللجأ إليه، والاستعاذة به من كيد الشياطين ومكرهم، من أعظم ما يقي شرورهم، وقراءة سورة البقرة في البيت طاردة للشيطان ـ بإذن الله ـ وللفائدة انظر الفتوى رقم: 342202.

فتوكل على الله، ودع الخوف من الجن والشياطين، ولا تكترث بكيدهم ومكرهم، فإن الأمر كما قال الله: إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا {النساء:76}.

والله أعلم.