إذا رأيت إفرازا فيه دم، قبل ميعاد الحيض بيوم أو يومين، ثم جاء إفراز أبيض، ولم ينزل دم الحيض. هل تجوز الطهارة والصلاة، والمعاشرة أم لا؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فهذا الإفراز الذي رأيته، يعد حيضا إن كان في زمن يصلح أن يكون فيه حيضا، وضابط زمن الحيض، مبين في الفتوى رقم: 118286.

فإذا رأيت الطهر من هذا الدم، فعليك أن تبادري بالغسل والصلاة، فإذا عاودك الدم، عدت حائضا.

وحكمك في فترة الطهر المتخلل، حكم الطاهرات، فتصلين وتصومين، ويجامعك زوجك، ولك جميع أحكام الطاهرات، على ما هو مبين في الفتوى رقم: 138491.

والله أعلم.