زوجتي كانت قبل الزواج تفطر في رمضان لعذر شرعي، لكنها عندما كانت تشرع في قضاء هذه الأيام، يمنعها والدها من القضاء، بداعي أنه سيخرج مبلغا. فهل عليها قضاء هذه الأيام الآن، علما بأنها أفطرت 19 يوما، وهي حامل الآن؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:  

فالواجب على زوجتك قضاء عدة ما أفطرته من أيام، فإن تعذر عليها القضاء الآن بسبب الحمل، فلتقض حين يتيسر لها القضاء، ولا يجزئها الاكتفاء بالإطعام، كما كان يقول لها والدها. ولمزيد من الفائدة، تراجع الفتوى رقم: 123312.

والله أعلم.