هل يجوز أن يكتب الرجل أو المرأة عن الحب في مواقع التواصل الاجتماعي (مثلا أن يجعلا ذلك حالتهما، أو في القسم الخبر في الواتس أب) أو أن يجعلا صورتهما الشخصية عن الحب أو ما شابه ذلك (سواء للمتزوجين أو غير المتزوجين)؟ لأن معظم الناس يفعلون ذلك خصوصا المتزوجين، و أشعر أن ذلك ليس شيئا جيدا، أو أن ذلك ليس من الحياء. فهل يجوز ذلك؟ وجزاكم الله خيرا.

 الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا بأس في كتابة الرجل أو المرأة بعض عبارات الحب في مواقع التواصل، وجعلها في الحالة، أو الصورة الشخصية للحساب، إذا كانت عامة لا تتعلق بامرأة بعينها، ولم تتضمن ألفاظا محرمة في نفسها، أو ما يدعو إلى إثارة الشهوة وارتكاب الفواحش. وراجعي لمزيد الفائدة الفتوى رقم: 46704.

فإن تضمنت شيئا من المحاذير التي ذكرنا فلا تجوز كتابتها.

والله أعلم.